10 نوفمبر 2021

حصري: "على الولايات المتحدة إثبات قدرتها على العودة إلى خطة العمل الشاملة المشتركة"

إيران/دبلوماسية

الخبر: قالت إيران إن إحياء الاتفاق النووي لعام 2015 يتوقف على اعتراف الولايات المتحدة بمسؤوليتها عن الانسحاب منه،  بالإضافة إلى موافقتها على تنفيذه بالكامل، والتعهد بعدم الانسحاب منه مرة جديدة. يأتي ذلك قبيل استئناف المحادثات الدبلوماسية المرتقب حول خطة العمل الشاملة المشتركة، المسمى الرسمي للاتفاق النووي.

  • أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده في 8 نوفمبر/تشرين الثاني أنه يجب على الولايات المتحدة أن "تعترف بذنبها" في الحالة المضطربة التي وصل إليها الاتفاق النووي وأن "تعمد بالفعل إلى إزالة جميع العقوبات التي فُرضت عليها بعد الخروج من خطة العمل الشاملة المشتركة".
  • ذكر خطيب زاده أن إيران بحاجة إلى ضمانات "بعدم قيام أي إدارة أميركية بالاستهزاء بالعالم وبالقانون الدولي" من خلال الانسحاب من اتفاقية 2015 مرة جديدة. وانسحب الرئيس الأميركي دونالد ترامب من جانب واحد من اتفاق عهد باراك أوباما وأعاد فرض جميع العقوبات عام 2018.

ووسط تكهنات حول الخطوات المحددة التي تريد إيران من الولايات المتحدة اتباعها...

قم بالتسجيل بقيمة مجاني لمتابعة القراءة.

يساعدنا التسجيل على توفير تغطية متميزة لأهم القضايا في المنطقة.

محمد علي شعباني
محمد علي شعباني
محمد علي شعباني هو محرر أمواج. ميديا وهو أيضًا باحث في مرحلة الدكتوراه في مدرسة الدراسات ... سيرة كاملة
Englishإنجليزي
Englishإنجليزي
فارسیفارسي
فارسیفارسي