18 مارس 2022

الإعدامات الجماعية تظهر أن السعودية ستتصرف من دون عقاب

شبه الجزيرة/مجتمع

أعدمت المملكة العربية السعودية 81 شخصًا في 12 مارس/آذار في أكبر إعدام جماعي معروف في تاريخ المملكة. ولم تشفع الهوية السعودية لثلاثة وسبعين منهم فأُعدموا إلى جانب سبعة يمنيين وسوري. وشملت التهم الموجهة إليهم القتل والارتباطات المزعومة بمنظمات مثل تنظيم الدولة الإسلامية، داعش وحركة أنصار الله اليمنية، المعروفة باسم الحوثيين. وأدين آخرون بتهمة "المعتقدات المنحرفة"، و"الولاءات الخارجية"، واستهداف "المواقع الاقتصادية الحيوية"، وتهريب الأسلحة "لزعزعة الأمن، وزرع الفتنة والاضطراب، وإحداث الشغب والفوضى".

ونُفّذ الإعدام الجماعي بحق 47 شخصًا بقطع الرأس في يناير/كانون الثاني 2016 وتكرر السيناريو نفسه مع 37 محكوم آخر في أبريل/نيسان 2019. ولم تعلن السلطات السعودية عن كيفية تنفيذ الإعدامات الأخيرة...

قم بالتسجيل بقيمة مجاني لمتابعة القراءة.

يساعدنا التسجيل على توفير تغطية متميزة لأهم القضايا في المنطقة.

نزيهة سعيد
نزيهة سعيد
نزيهة سعيد صحفية ومراسلة دولية من البحرين. كمدافعة عن حقوق الإنسان، فازت بجائزة مؤسسة بالم لحرية ... سيرة كاملة
Englishإنجليزي
Englishإنجليزي
فارسیفارسي
فارسیفارسي