18 أكتوبر 2022

الخبر من الداخل: إرباك في الجمهورية الإسلامية في ظل حياد رجال الدين وانتقاداتهم

إيران/دين

سلوك جديد في صفوف رجال الدين بدأ يُلحظ في الحوزة الإسلامية التقليدية الإيرانية في قم حيث بدأ هؤلاء  يميلون إلى الحياد بشكل متزايد بل يذهبون في بعض الأحيان إلى انتقاد سلوك المسؤولين. ومع ذلك، فإن الصمت النسبي الذي لاذ به معظم رجال الدين في المدينة المقدسة بشأن وفاة مهسا أميني، الشابة التي تبلغ من العمر 22 عامًا والتي توفيت خلال احتجازها من قبل "شرطة الأخلاق" الإيرانية في 16 سبتمبر/أيلول كان مدعاة انتقاد أيضًا.

وعبّر آية الله العظمى أسد الله بيات زنجاني وآية الله العظمى محمد جواد العلوي البروجردي علانية عن أسفهما لوفاة أميني ولم يكتفيا بذلك بل ذهبا الى انتقاد سلوك بعض قوات الأمن. لكن هذين الرجلين المؤثرَين مثّلا حالة خاصة في حوزة قم التي تعتبر مجمعًا سريًا للغاية وتعمل في بيئة لا يتم فيها...

قم بالتسجيل بقيمة مجاني لمتابعة القراءة.

يساعدنا التسجيل على توفير تغطية متميزة لأهم القضايا في المنطقة.

مراسل ميداني
مراسل ميداني
يتعمد موقع أمواج. ميديا أحيانًا حجب الأسماء الحقيقية لمساهميه بهدف حمايتهم. من الممكن أن يكون مساهمون ... سيرة كاملة
Englishإنجليزي
Englishإنجليزي
فارسیفارسي
فارسیفارسي