6 أبريل 2021

الصابئة المندائيون العراقيون على حافة الانقراض

العراق/دين

العراق موطن للتنوّع العرقي والديني، لكن واحدة من أقدم مجموعات الأقليات تتعرض الآن للتهديد. وتظهر مخاوف من أن الصابئة المندائيين، الذين عاشوا في بلاد ما بين النهرين لأكثر من ألفي عام، سوف يختفون تمامًا.

التلاشي

تعود أصول الصابئة المندائيين إلى المناطق القريبة من أنهار بلاد ما بين النهرين، وتحديدًا مدينة أور القديمة. ومع ذلك، يعيش معظم معتنقي هذه الديانة القديمة اليوم في بغداد و محافظتي البصرة وميسان في العراق. وتعيش مجموعة أخرى أيضًا خارج الحدود، في مدينة الأهواز الإيرانية.

وبعد الغزو الذي قادته الولايات المتحدة على العراق عام 2003، انخفض عدد الصابئة المندائيين في العراق بشكل كبير، من 75 ألف إلى خمسة آلاف. وتأثرت هذه الأقلية بشكل غير متناسب، مثل غيرها، بالعنف الطائفي وانهيار الوضع الأمني في العراق في أعقاب الغزو...

قم بالتسجيل بقيمة مجاني لمتابعة القراءة.

يساعدنا التسجيل على توفير تغطية متميزة لأهم القضايا في المنطقة.

سنار حسن
سنار حسن
سنار حسن هي صحفية عراقية مقيمة في بغداد، تركز على قضايا الجندر وحقوق المرأة والأقليات في ... سيرة كاملة
Englishإنجليزي
Englishإنجليزي
فارسیفارسي
فارسیفارسي