23 أكتوبر 2022

إعادة فتح منفذ حدودي رئيسي يمهد لعلاقات أوسع بين العراق السعودية

العراق/اقتصاد

بدو أن مرحلة جديدة من العلاقات العراقية السعودية قد بدأت، مفتاحها جهود بذلها الطرفان لتعزيز العلاقات بينهما. وشابت العلاقة بين بغداد والرياض لعقود عدة موجات من التوتر والاضطراب والاتهامات المتبادلة. لكن العلاقات تحسنت في السنوات الأخيرة ولا زالت ذاهبة في هذا الاتجاه. وتبادل الطرفان زيارات دبلوماسية رفيعة المستوى وبذلا جهودًا لتعزيز التنسيق السياسي والاقتصادي وكذلك في مجال السياحة.

وتجلت أبرز مؤشرات هذا التقارب في إعادة فتح المعابر الحدودية التي أُغلِقت بعد غزو الرئيس العراقي صدام حسين (1979-2003) للكويت عام 1990، و في هذا السياق أعيد فتح منفذ عرعر في نوفمبر/تشرين الثاني 2020 لكن عمليات التبادل اقتصرت في البداية على الشحن والبضائع ولم تُفتح إلا في أيام محددة لغرض الحج. وفي سبتمبر/أيلول، فُتح منفذ جديدة عرعر البري للعراقيين المسافرين إلى المملكة العربية السعودية لأداء العمرة. ويمثل فتح المنفذ لمزيد من الحجاج مرحلة جديدة تحمل الكثير...

قم بالتسجيل بقيمة مجاني لمتابعة القراءة.

يساعدنا التسجيل على توفير تغطية متميزة لأهم القضايا في المنطقة.

زيد الأصيل
زيد الأصيل
زيد الأصيل صحفي عراقي حائز على عدة جوائز يقيم في محافظة بابل، جنوب العراق. الأصيل يعمل ... سيرة كاملة
Englishإنجليزي
Englishإنجليزي
فارسیفارسي
فارسیفارسي